خدمات بث الموسيقى، مقارنة بين Apple Music, Spotify و Anghami

التبويبات الأساسية

لا شك أننا في زمن نعتمد على خدمات بث المحتويات الرقمية بشكل كبير منها بث الأفلام والمسلسلات أو الكتب أو الموسيقى.
ولأن هنالك عدة خدمات لبث الموسيقى بشكل مجاني أو مدفوع أحببت ذكر أبرز مميزات وعيوب كل خدمة حسب تجربتي المتواضعة.
وسأأتناول أبرز ثلاث خدمات في الساحة ألا وهي آبل ميوسك، أنغامي وسبوتفاي.

آبل ميوسك:

كما هو واضح من الاسم الخدمة من شركة آبل، والاشتراك سيكلفك $9.99 إذا كنت على المتجر الأمريكي، والسعر يختلف قليلا من دولة لأخرى، لكن هنالك فترة تجريبية 3 أشهر عند الاشتراك لأول مرة ويجب أن يكون في حسابك مبلغ الذي سيكلف اشتراك 3 أشهر وفي حالة المتجر الأمريكي 30 دولار وبالتأكيد التجديد سيكون دون إنذار بعد الفترة التجريبية.
أهم مميزات الخدمة:

  • تنوع المحتوى، فتحصل الكثير من الموسيقى العربية وهناك فريق مخصص لمعظم اللغات الواسعة الانتشار.
  • تكامل مع أجهزة آبل، فيمكنك استخدام سيري لتشغيل الأغاني باسم المسار أو الألبوم أو الفنان أو مثلا أشهر الأغاني في تاريخ معين.
    وخاصية أخرى جميلة باستخدام سيري ألا وهي التعرف على الأغنية التي تعمل حاليا وذلك بسبب دعم سيري لخدمة شوزام، فإذا تعرفت على أغنية معينة وهي موجودة في آبل ميوسك تعطيك وصلة مباشرة للمسار.
  • إنتاج برامج مخصصة لمشتركين الخدمة منها حتى مسلسلات والبرنامج الشهير كاربول كريوكي.
  • تعاون الفنانين مع آبل، فبعض الفنانين يصدرون ألبوماتهم أو أغانيهم حصريا على آبل ميوسك قبل بقية الخدمات بفترة محددة.
  • رعاية بعض الحفلات الموسيقية الكبرى، فتسجيلاتها تتوفر على الخدمة حصريا.
  • من ناحية إمكانية الوصول التطبيق متوافق تماما مع فويسأوفر.
  • وجود إمكانية تدعى Connect هذه شبكة اجتماعية مصغرة ينشر فيها الفنانين والمشتركين بإمكانهم الإعجاب والتعليق كما في أي شبكة اجتماعية أخرى.

أبرز العيوب:

  • تخبط بچمحتوى العربي، على الرغم من وجود فريق مخصص للمحتوى العربي، هنالك قصور كبير في هذا الجانب، فكثير من الأغاني القديمة ليست متوفرة حتى المشهورة منها، أو أحيانا تتوفر بعض الألبومات ثم تختفي في الغالب رافعها يكون غير مؤهل لنشر العمل، وكذلك الكثير من الأغاني الجديد لم تتوفر خصوصا الفنينين الأقل شهرةً وأسامي المسارات تكون خاطئا في الغالب نقلت من آيتونز سابقا، وحتى اسم الفنان يكون خطأ، أعلم في الغالب القصور يكون من قبل شركات الإنتاج لكن هذا ليس عذرا للمشترك وعلى الفريق العربي بذل جهد أكبر لإثراء المكتبة.
  • خاصية البحث ليست بالكفاءة المطلوبة، فبعض الأعمال التي تبحث عنها تكون متوفرة بالفعل ولكن نتيجة البحث تكون غير متوفر، فيجبرك بحث عن عمل عربي بكتابة الاسم بالإنجليزي فمع الأخطاء الموجودة في تسمية المحتوى العربي البحث عنهم سيكون متعب أكثر.
  • أيضا مع المحتوى العربي جودة المسارات المنشورة ليست أفضل جودة متوفرة، وأحيانا يكون الملف مقطوع بحيث تسمع نصف الأغنية بالتحديد مع بعض الأعمال القديمة.
  • بالرغم من وجود ميزة كلمات الأغنية إلا أن الكثير من الأغاني العربية بدون كلمات ولو الأغنية جديدة. )آبل ميوسك تعتمد على موقع معين لجلب الكلمات، لكن هذا ليس من شأننا(.
  • الخدمة متواجدة فقط على أجهزة آبل وأندرويد وعلى وندوز فقط باستخدام برنامج آيتونز. فإذا لديك أي من السماعات الذكية غير هومبود من آبل الخدمة لن تعمل وكذلك ليست متوفرة عبر الويب.
  • محتوى لبعض الفنانين العرب مشتتة جدا، ولتقريب الصورة، يمكنك تجد مثلا أعمال تحت اسم "مشاري العفاسي" وأخرى ب"الشيخ مشاري العفاسي" وأخرى ب"مشاري بن راشد العفاسي" وقيس على ذلك.
  • اختلاف المحتوى والسعر من دولة لأخرى، ففي بعض الدول تقل المحتوى بشكل كبير.
  • لا توجد خاصية الاشعارات فعليك بالتصفح حتى تتعرف على الجديد ولو كنت تتابع الفنان، وطريقة أخرى هي من خلال قائمة تشغيل المتجددة أسبوعيا وتكون مخصصة لكل مستخدم تجد فيها الأغاني الجديدة من النوع التي الخدمة تظن أنك مهتم فيه.

سبوتفاي:

سبوتفاي من أشهر الخدمات لبث الموسيقى تقدم أسبوعين فترة تجريبية بعد ذلك مثل آبل ميوسك $9.99 شهريا.
وكذلك يمكنك استخدام الخدمة مجانا بكثير من القيود أبرزها: لا يمكنك تشغيل أغنية محددة، لا يمكنك إعادة الأغنية، وجود أعلانات، تخطي الأغنية مرات محددة فقط في اليوم.
أبرز المميزات:

  • متوفرة على كل المنصات تقريبا، فلديهم تطبيق على كل الأنظمة وعلى منصات الألعاب وتدعم كل السماعات الذكية ما عدا هومبود من آبل. وكذلك تعمل على الويب.
  • الاستقرار: تطبيقاتهم مستقرة جدا تقريبا لا ترى أبدا رسالة خطأ أو أي عطل.
  • يتوفر الكثير من أغاني ما يعرف ب Cover ألا وهي من يعيد تسجيل أغنية معينة بطريقته أو بغناءه وعزفه، وينشره على منصات مثل يوتيوب وسبوتفاي.
  • توفر الساوندتراك والموسيقى الكلاسيكية بجودة عالية، بإذا كنت من محبي ساوندتراك تجد العديد من قوائم التشغيل الجاهزة ويسهل عليك اكتشاف المزيد.
  • خوارزميات الخدمة للتوصية قوية جدا، فتجد العديد من الاقتراحات تشد انتباهك للاستماع.
  • متوافق مع VoiceOver على iOS لم أجرب على أي منصة أخرى بقارئ شاشة، فقط على السماعات.
  • وجود ميزة شبيهة بباركود بحيث أي شخص بإمكانه نشر أي مسار بنشر رمز معين ويمكنك الوصول إلى المسار المقصود بتوجيه الكاميرا للرمز، طبعا هذه الخاصية تسهل النشر في المقاطع المرئية أو في الصحف وغيرها من النشرات الورقية.

أبرز العيوب:

  • يتواجدون في أسواق محدودة فقط، وإذا أردت الاستفادة من الخدمة فلا بد من تغير عنوان الأي بي للتسجيل ولتسجيل الدخول من أي جهاز لاحقا من بعد التسجيل. فتغير الأيبي مرة واحدة فقط لا تفيد إلا إذا تستخدم جهاز واحد فقط.
  • محتوى عربي قليل جدا جدا وتلاحظ التكرار في التوصيات وذلك لندرة المحتوى.
  • إذا كنت مشترك من خارج الدول التي تعمل فيها الخدمة رسميا فحتى طريقة الدفع تكون معقدة بعض الشيء، أسهلها اتباع طريقة شحن حساب آيتونز وذلك باستخدام بطاقات سبوتفاي والمتاجر المعروفة تبيع تلك البطاقات.

أنغامي:

كما هو واضح من الاسم الخدمة عربية، وتمنحك فترة تجريبية أسبوعين بعد ذلك $4.99 شهريا أو $44.99 سنويا،،
أو حساب مجاني بالقيود شبيهة بسبوتفاي لا يمكنك تكرار الأغنية، وجود إعلانات، استماع لنفس الفنان لفترة محددة.
أبرز المميزات:

  • المكتبة غنية بمحتوى عربي، لبنانية كلاسيكية، خليجي تسعينات، عراقي حديث أو أناشيد كلها تجد بقوائم تشغيل مجهزة أو باستخدام خاصية الإذاعة في التطبيق، أو طبعا عن طريق البحث.
  • خاصية البحث ممتازة جدا ويمكنك البحث حتى باستخدام كلمات الأغنية.
  • تنوع وسائل الدفع، بإمكانك حتى بفاتورة الهاتف "حسب شركات الاتصالات طبعا" وفي الغالب تجد الإعلانات تخبرك بذلك إن كان حسابك مجاني.
  • تحصل كلمات الأغنية ولو الأغنية قديمة. ويوجد خيار لتبليغ عن خطأ في الكلمات.
  • المحتوى مرتب وليست مشتتة بعدة أسماء لنفس الفنان.
  • بالرغم أن الخدمة عربية هذا لا يعني عدم وجود المحتويات العالمية، فالأغاني المشهورة والفنانين البوب والهيبهوب كلهم تجدهم في التطبيق. لكن ساوندتراك تجد المشهور منهم.
  • وجود بعض الجلسات النادرة التي قد تظن أنها موجودة فقط على يوتيوب.
  • الخدمة تعمل على الويب، وإذا شاركت رابط لمقطع ما فالرابط سيعمل حتى دون تسجيل الدخول في الخدمة عبر الويب. ومتوفر على آبل تيفي وسماعة سونوس.
  • طريقة الانتقال من مسار لآخر جميلة جدا عند الاستماع المتواصل. "كروسفيد"
  • وجود ميزة الإشعارات، ويمكنك التخصيص أيضا.
  • يمكنك إظهار أسماء الأغاني العربية بأحرف عربية.

أبرز العيوب:

  • التطبيق على iOS ليس متوافقا بالكامل مع VoiceOver به بعض المشاكل أحيانا مثلا تضغط على تبويب معين ولا يتفعل إلا بتعطيل VoiceOver أو إعادة تشغيل التطبيق ومشاكل أخرى لكن بإمكانك استخدام التطبيق لو تعودت عليه، "لم أراسلهم بخصوص المشكلة"
  • استهلاك البطارية عالي بعض الشيء، "قد تنحل بتحديث التطبيق"
  • هناك بعض الألبومات الخليجية القديمة ليست موجودة "ربما لقلة شهرتها نوعا ما"
  • هناك خاصية لو عندك أغاني على الجهاز بأمكانك تجعلها في أنغامي، لكنها لم تعمل معي "أظن يتطلب وجود أغاني محملة على الجهاز" لأن لدي مكتبة ضخمة على آبل ميوسك والتطبيق لم يجلب حتى أغنية واحدة.

في الختام:

ذكرت كل ما استطعت تذكره من تجربتي هذه الخدمات، وفي النهاية الخيار لك بالطبع، لكن برئي إذا كنت مهتم بعالم ساوندتراك أو لديك العديد من الأجهزة وتسمع الإنجليزي فقط فالخيار الأنسب سبوتيفاي، إذا كنت مهتم بمحتوى عربي فأفضل خيار هو أنغامي.
أما إذا كنت تعيش في عالم آبل وتستخدم فقط أجهزة آبل أتوقع أنك مستخدم آبل ميوسك منذ الصدور :D
أرحب بمشاركة تجاربكم واستفساراتكم في التعليقات، وأتمنى المقارنة كانت مفيدة لكم.
إلى اللقاء.

فئة الشرح: 
نظامُ التشغيل: 
نوع الشرح: 

التعليقات

مرحبا عزيزي فواز ...
شكرا على هذه التوضيحات التي لم أنتبه لها خلال الفترة التجريبية مع هذه الخدمات ...
شخصيا أستخدم سبوتفاي مع جهاز جوجل هوم ... وقد تعبت حتى وجدت بعض الأغاني الكلاسيكية باللغة العربية مثل أغاني أم كلثوم وصباح وعبد الحليم إلخ ...
أما مع جهاز أمازون إكو فأستخدم خدمة أمازون المدمجة ب بأمازون برايم ... فهي لا تمنحك المحتوى الموسيقي بأكمله ... لأن أمازون لديها خدمة موسيقية مستقلة وغير مرتبطة بحزمة أمازون برايم ....
قد تحصل على مقطع واحد من كل ألبوم ويطلب منك الاشتراك في خدمة أمازون الموسيقية لتحصل على كل ما تريد ...
بالنسبة لخدمة جوجل بلاي ميوزك :
الإيجابي فيها أنك تستطيع تحميل أغانيك إلى خدمتهم بحيث تنتشر على حسابك لتقوم الأجهزة المرتبطة بحسابك بتشغيلها ... وأعتقد أن آبل أيضا لديها هذه الخدمة ...
حاليا قررت الاستمرار مع سبوتفاي لأني وجدتها أكثر خدمة تهتم بالمحتوى الكردي والعربي ... وأنا مجبر على تَقَبُّل موسيقى أمازون المتوفرة مع حزمة برايم ? ... ذلك لأني عضو في هذه الحزمة ...
أتمنى لك التوفيق

كفيف, مهتم بالتقنية وتطوراتها
شعاري, السلام والحرية لجميع بقاع الأرض
أحب الناس, ولا أميز بينهم لأي سبب كان ...
rezansalihibo@hotmail.com

مرحبا ريزان.
مرحبا ريزان.
أنا أيضا أستخدم سبوتفاي مع جوجل هوم، ايكو قل استخدامي لها، في الغالب أستخدم فقط كسماعة بلوتوث.
وأظن يمكنك تشغيل سبوتفاي على ايكو والتخلص من برايم ميوسك، جربتها سابقا لكن ذاك الوقت ما كان في الخدمة الحالية المستقلة، فقط حوالي مليون أغنية لمشتركي أمزون برايم.
أما التحميل نعم متوفرة على آبل ميوسك وأنغامي لكني لا أحمل أبدا تقريبا.
تحياتي.

"Your time is limited, so don't waste it living someone else's life" - Steve Jobs

مرحبا،
لم أجرب جوجل بلايميوسك من قبل،فمن لديه تجربة مع الخدمة يشاركنا، كما فعل ريزان في التعليق السابق.
تحياتي.

"Your time is limited, so don't waste it living someone else's life" - Steve Jobs

أشكرك أخي فواز على هذا الموضوع الجميل.
أنا مشترك في خدمة آبل منذ انطلاقها بسعر 19 ريالا شهريا، وقبل مدة جربت خدمة أنغامي لكن لم أستمر معها؛ لأن التطبيق لم يرقني.
بالإضافة إلى ما ذكرته من عيوب في خدمة آبل، هناك عيب مزعج جدا، وهو أنك عندما تقوم بعمل قوائم، تفاجأ بعد فترة بأن بعض عناصرها لا تعمل لأن الأغنية تم تعديل مسارها أو حذفه إلخ....
كذلك أنا من المهتمين بالغناء العربي القديم، وفي بداية الخدمة كانت تبهجني بما أجده من أغانٍ لأسمهان وليلى مراد وغيرهما، ولكن بعد فترة ذهبت كثير من ألبومات ليلى مراد، وأما أسمهان فلا تكاد تجد لها شيئا رغم أن كل أغانيها كانت متوفرة، يبدو أن أبل لم تستطع إقناع بعض الشركاء بالاستمرار مما أدى إلى حذف ما لديهم من الخدمة ...
وبالإضافة إلى تجاهل الكلمات، هناك معلومات كان يلزم توفرها لكن آبل تتجاهلها تماما، منها: اسم الملحن، وكاتب الكلمات، والمقام الموسيقي، ومثل هذه المعلومات ضرورية وهامة لا سيما في عمل قوائم ذكية...
أهتم أيضا بالموسيقى العالمية، وقد لاحظت أن تصنيفها ليس بالمستوى المأمول، بحيث يصعب عليك الوصول إلى بعض الأعمال، وتحتاج إلى فترة في البحث لتصل إلى ما تريد هذا إن كان متوفرا.
شخصيا كنت أتوقع أن تتحسن خدمة آبل بمرور الوقت، إلا أنها تراوح مكانها وللأسف الشديد.

مرحبا أستاذ علي.
للأسف آبل ميوسك فيها مشكلة حذف المسارات بشكل مستمر، وحتى أحيانا تضيف ألبوم للمكتبة وبعد فترة أغنية معينة من الألبوم لن تشتغل فلا يمكن حل المشكلة إلا بحذف المسار وإعادة إضافته.
وأما خاصية البحث فعلا سيئة كما ذكرت. تطبيق أنغامي يحتاج إلى تعود كما ذكرت، ويفضل تجربة الحساب المدفوع "أنغامي +" لتختفي الإعلانات المزعجة في التطبيق.
وقسم دعم الفني في أنغامي أيضا متفاعلين، يمكنك تجربة الخدمة وإرسال الملاحظات لهم.
تحياتي.

"Your time is limited, so don't waste it living someone else's life" - Steve Jobs